• لا توجد منتجات في سلة المشتريات.

مبادرة التعلم الإيجابي .. طوق النجاة

لا يوجد جيل أكثر راحة مع التقنية الحديثة وتطبيقات  online  أكثر من الجيل الحالى, هذا الجيل الذي ينمو فى ظل بيئة غارقة فى الحاسبات والتليفونات المحمولة , وبينما كان الدفتر والقلم هى رمز التعليم للأجيال السابقة فإن طلاب هذا الجيل يذهبون إلى المدرسة ومعهم الهواتف الذكية والحاسب المحمول و ipad والتابلت .

وهذا الزمان يتميز بالتقنية  perpasive  التي سيكون لها تأثير ضخم على التعليم والتعلم , وقد جرى استبيان  بين 290 من القيادات الجامعية حول العالم عام 2008 حول تأثير التقنية, و قد رأي ثلثاهما أن تأثيرها على التعليم والتعلم  سيكون هو إعادة تشكيل التعليم فى المرحلة القادمة, حيث أن التقنية تسمح للطلاب الجامعيين  بالمشاركة أكثر فى اكتساب  المعرفة وإستخدامها , وقد أثبتت الدراسات أن القدرة على إستخدام التقنيات الحديثة أصبحت من مفتاح النجاح فى التعلم .

وقد اكتسبت الدرجات العلمية  online والتعليم عن بعد موطئ قدم صلب حتى عام 2008 (كما أظهرالإستبيان) , ولا شك أن أهميته إزدادت  فى العشر سنوات الأخيرة , حيث تعرض أغلب الجامعات فى العالم الآن الكثير من المقرراتonline  , وأصبح التوجه إلي التعليم عن بعد يمثل التيار الرئيسى لأنه يوفر ولوجاً أوسع للتعليم وأسواقاً أرحب للجامعات وموارد أوفر لهيئة التدريس , ويقول 60% من المشاركين فى الإستبيان أن التقنية الحادثة فى العالم ستغير تصور الحرم الجامعى من تصور أحادى (طلبة فى مدرجات الجامعة وطلبة حول العالم يرون المحاضرة)، كما أن مواقع التواصل الإجتماعى ساهمت بدورها فى بناء العلاقات وتكوين شخصية طلاب الجامعة , كما أنهم الفئة الأكثر إستهدافاً من قبل التسوق الإلكترونى.

وبإختصار ستغير التقنية صلب العملية التعليمية فى الجامعات : كيف يدرس الأساتذة وكيف يتعلم الطلاب , وحيث أن المجتمعات التى سيكتب لها البقاء هي المجتمعات المنتجة للمعرفة  فإن تغيير اساس التعليم الجامعى أصبحت قضية وطن وليست قضية أساتذة الجامعات فقط , كما أن العولمة أصبحت تتيح للطالب التعليم فى أى مكان بالعالم ولذلك لن يكتب العيش لجامعات لا تواكب عالم سريع التغيير.

مرحلة التعليم قبل الجامعى في فنلندا

وإذا ألقينا نظرة على مرحلة التعليم قبل الجامعى سنجد تغييراً مذهلاً فى بلد مثل فنلندا – وهى التى تعد الأولى فى جودة التعليم فى العالم – حيث توقف حشو المعلومات فى دروس يلقيها المدرس, وأصبحت الأنشطة هى أساس التعلم , ولم يعد هناك واجبات مدرسية يأخذها التلاميذ إلى البيت , وإنما طلب لتحضير الموضوع من النت , وعندما نتفكر فيما يمكن أن يحصل عليه التلميذ إذا سأل google  نجد أن المعرفة أصبحت عند أطراف أصابعه, كل المطلوب هو أن يتعلم كيف يستخدمها ، وللأسف فى مجتمعاتنا العربية لم يتغير التعليم الجامعى ولا قبل الجامعى بالسرعة الكافية ليواكب التغيير العالمى, وما زال التلقين هو الأسلوب والإمتحانات النمطية هي أداة القياس.

إن تشكيل الشخصية من الناحية العلمية يواجه خطرا كبيرا من التعليم المدرسي التقليدي الذي لا يقدم العلوم في صورة خبرات حياتية ومشاكل واقعية ولا يعزز الرغبة في التساؤل والاكتشاف لدى الطلاب ، ولا يمكن كذلك الطلاب من فهم أسس المواد العلمية ولا يعزز لديهم الفهم المتعمق للخبرة الإنسانية في مجال العلوم والتغذية والهندسة لاتسامه بالجمود والملل والصعوبة بحيث ينفر من دراسته معظم الطلاب وبالذات في المرحلة الثانوية .

6 أسباب لنفور الطلاب من التعليم الثانوي؟

وإذا استعرضنا الأسباب التي تجعل الطلاب ينفرون من التعليم الثانوي سنجد :ـ

  • الكم الهائل من المعلومات المطلوب استذكارها .
  • الوضعية التعليمية التي يقوم فيها المعلم بدور الناقل للمعلومات ولا يتيح الوقت الكافي للأسئلة والحوار لاكتشاف الطلاب .
  • التركيز على الحفظ والاستظهار لمعلومات متاحة بلمسة من الإصبع .
  • فقدان الطلاب متعة التعلم والتشويق والرغبة في البحث والإقدام على المغامرة في التجريب العلمي .
  • انعزال مواد العلوم عن باقي فروع العلم ـ وبالذات الإنسانيات ـ وقلة تقديم المفاهيم المتكاملة والبينية .
  • عدم ربط تدريس العلوم بالمحيط الاجتماعي للطلاب وحياتهم اليومية .

مناهج الخبرات المتكاملة  STEAMهي الحل

تسعى مناهج الخبرات المتكاملة  STEAMإلى تحقيق الاحتياجات المجتمعية من تدريس العلوم والرياضيات على النحو التالي :ـ

1ـ التركيز على مهارات التقصي والاكتشاف .

2ـ الاعتماد على التحليل والتفكير الناقد عند بناء الشخصية .

3ـ أن تكون الفروض المدرسية غرضها التجريب العلمي .

4ـ اكتساب عادة إصدار الحكم المعتمد على الدليل .

5ـ الانغماس في التعجب والتساؤل “دوران عجلة التعلم” .

6ـ الانغماس في المعنى وليس المعرفة المجردة .

7ـ الانغماس في البحث والاكتشاف وليس التحصيل ودرجات الاختبار.

8ـ الانغماس في التعاون وليس التنافس .

9ـ التقييم الذاتي الذي لا يعتمد على الترتيب الطلابي في الفصل ولا على مستوى المدرسة.

10ـ التركيز على الاعتماد على بعضنا وليس الاستقلالية .

11ـ بناء الثقة بالنفس وليس الخوف من الامتحان .

12 ـ الوصول لتحقيق الذكاءات المتعددة في العقل العالمي .

13ـ التوعية بالدور العائلي وسلوك الآباء والأمهات .

متطلبات تطبيق مناهج الخبرات المتكاملة  STEAM

ومن هنا فإن متطلبات تطبيق مناهج الخبرات المتكاملة  STEAMيعتمد على ثلاث محاور :

المحور الأول :

تغيير رؤية تدريس العلوم والرياضيات ليؤام ما يتم تدريسه داخل الفصل وما يحدث في الواقع خارج المدرسة .

المحور الثاني :

تغيير طريقة تدريس العلوم والرياضيات في المدرسة بحيث يصل الطلاب لمرحلة رباعية الانغماس (5و6و7و8) المذكوره سابقا .

المحور الثالث :

تغيير رؤية وأهداف التعليم الحالي بحيث يكون الهدف هو فهم العلوم والرياضيات وكيفية تطبيقها باستخدام التقنية من قبل كل المتعلمين وليس لفئة من الصفوة العلمية فقط .

مبادرة التعلم الإيجابي

وتأتي هنا مبادرة التعلم الإيجابي في مجتمعاتنا العربية وعلى وجه الخصوص مصر بمثابة “طوق النجاة” وأهميته تتزايد يوما بعد يوم لإيمان شرائح كثيرة في مجتمعاتنا به حتى يأذن الله بتغيير نمط التعليم الحالي .

ماذا يعني التعلم الإيجابي ؟

هو أسلوب تعليمي أكثر منه نظاماً؛ حيث أنه يسير وفق المناهج الرسمية ولا ينفصل عن المدارس الرسمية، ولكنه يقدم أسلوباً وأنشطة تمكن الطلاب  من ممارسة عملية التعلم بطريقة آمنة يختارها الآباء كما يمكنهم من التعرف على مواهبهم وقدراتهم.

مقومات التعلم الإيجابي :

  • وجود داعم يؤمن بأهمية التعليم والتعلم وله رؤية واضحة ويخطط لهذه الرؤية ويدعمها مالياً ومعنوياً وفنياً.
  • وجود طلاب لديهم استعداد ويقبلون التعليم والتعلم
  • وجود مناهج ومصادر ووسائط وأنشطة.
  • وجود معلمين مؤهلين.
  • وجود خطط دراسية تربوية.
  • وجود تقويم ومتابعة.
  • وجود شهادة معتمدة تؤهل للالتحاق للمستوى الأعلي.

مميزات التعلم الإيجابي :

  • يمكن للأب أو الأم أن يكون لهما رأى فى ماذا يتعلم أبناؤهم وكيف يتعلمون .
  • يمكن أن تشارك الأم مشاركة فعالة فى تعليم أبنائها.
  • يمكن الإستفادة من الإمكانات الهائلة المتاحة على الإنترنت من أفلام للتجارب الكيميائية وصور للكائنات الحية والأقاليم الجغرافية ومسلسلات تاريخية وألوان من الثقافات المتنوعة ليس فقط فى الحصول على المعرفة فى الكيمياء والطبيعة والتاريخ والجغرافيا وإنما فى بناء ثقافة واسعة لدى الجيل الجديد.
  • أن يعتمد التعليم على البحث عن المعلومة ثم عرضها على باقى التلاميذ ومناقشة فائدتها وكيفية إستخدامها سيتيح للتلميذ تنمية مهارات العرض و المناقشة والبحث عن الحقيقة وليس فقط تنمية الجانب المعرفى.
  • أن يحس الطلبة والطالبات أن المهم هو مستواه ومعدل تقدمه ولا يقيس نفسه بالآخرين , وأن يتم تحفيز الطالب كلما تقدم – وذلك عندما يقيس هو هذا التقدم – كل ذلك يؤدي إلى تنمية المهارات القيادية لديهم حيث سيشعرون أنهم مسئولون عن تقدمهم فى التحصيل ومسئولون عن اختيار ما يتعلمون , وهذه هى القيادة “أن تقود نفسك أولاً قبل أن تقود الآخرين”.
  • أن يختار الأب والأم المجموعة التى يتربي أبنائهما معها – لأن أعداد الدارسين فى التعليم المرن عادة تكون محدودة مما ينعكس إيجابا عليهم.
  • أن يختلف التعليم – إلى حد ما- من طالب لطالب, أى أن جزءاً مهماً من التعليم سيكون بالمقاس مصمم خصيصاً ليناسب قدرات الطالب واهتماماته .
  • المرونة التي يمكن بها مواكبة كل ما هو جديد فى التطور التقنى وفى تطور أساليب التعليم ومناهجه والمواد و الكتب والأفلام المساعدة.

مستقبل التعلم الإيجابي :

ينظر خبراء التربية لمستقبل ” التعلم الإيجابي “  في المجتمعات النامية والبلاد التي تعاني مشكلات متعددة ومتجذرة أومستعصية باعتباره “طوق النجاة” لإنقاذ الأسرة بمكوناتها المختلفة من براثن الدروس الخصوصية حيث تشير الإحصاءات إلى أن  70% من الطلاب المسجلين في الشهادة الثانوية في مصرلا يذهبون الى المدارس ويتعلمون في المنازل والمراكز التعليمية الخاصة على أيدي معلميهم الخصوصيين، وما يشاهده الآباء من تدني المستوى التعليمي والأخلاقي لأغلب المؤسسات التعليمية الرسمية ..

هذه المعطيات وغيرها يؤكد على مستقبل ” التعلم الإيجابي “ الذي سيندفع نحوه ملايين الأسر الراغبة في تعليم نظيف وآمن وطموح .

ومن هنا جاء اهتمام مجموعة AIM للخدمات التعليمية بسبر أغوار مبادرة ” التعلم الإيجابي “  ودراسة ما يمكن تطويرها لتكون إضافة يجد الحائرون في تعليم ابنائهم ملاذا آمنا يجعلهم في مصاف المتميزين من الدارسين لمرحلة ما قبل الجامعي ، يقوم على هذا العمل خبراء من أصحاب التجارب المتميزة في مجال تعليم ذويهم قبل تعليم أبناء الآخرين ولديهم من الرغبة والحماسة والكفاءة ما يمكن تحويل المبادرة لواقع تعليمي في شتى أنحاء المعمورة .

يناير 23, 2020

0 responses on "مبادرة التعلم الإيجابي .. طوق النجاة"

Leave a Message

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

top
Template Design © VibeThemes. All rights reserved.
X